الصفحة الرئيسية الحالات الصحية إجهاد العين الرقمي

نظارات الكمبيوتر: تخفيف إجهاد العين الناجم عن استخدام الكمبيوتر

رجل يرتدي نظارات على الكمبيوتر

عندما تستخدم جهاز الكمبيوتر لأي فترة زمنية، فمن الشائع أن تشعر بـ إجهاد العين، تشوّش الرؤية، احمرار العيون وغيرها من أعراض متلازمة النظر للكمبيوتر (CVS). وذلك لأن متطلبات الإبصار حين العمل على الكمبيوتر تختلف عن تلك المرتبطة بأغلب الأنشطة الأخرى.

إذا كان عمرك أقل من 40 عامًا، فقد يكون إجهاد العين أو تشوُّش الرؤية ناجمًا عن عدم قدرة العين على التركيز بدقة على شاشتك أو نتيجة لأن العيون تواجه صعوبة في تغيير التركيز من على لوحة المفاتيح إلى التركيز على الشاشة وهلم جرا لفترات زمنية طويلة. غالبًا ما ترتبط مشكلات التركيز (التكييف) هذه بمتلازمة النظر للكمبيوتر CVS.

إذا كان عمرك يتجاوز 40 عامًا، فقد تكون المشكلة بسبب بداية وطول النظر الشيخوخي - فقدان القدرة على التركيز البؤري الطبيعي المرتبط بالعمر. ويمكن أن يتسبب هذا أيضًا في ظهور أعراض CVS.

ما الذي يمكنك فعله؟ كبداية، احرص على أن يكون لديك فحص العيون الشامل لاستبعاد مشكلات الإبصار وتحديث نظارتك الطبية. برهنت دراسات مثل هذه الدراسة والتي نشرتها مجلة Optometry أن عدم دقة مقاسات عدساتك الطبية حتى لو بدرجة طفيفة يمكن أن يؤدي إلى مشكلات الإبصار المتعلقة باستخدام الكمبيوتر.

إذا كان مقاس نظارتك حديثًا (أو كنت لا تحتاج إلى ارتداء نظارة طبية لأغلب المهام) واستمرَّ شعورك بعدم الارتياح في عينيك أثناء استخدام الكمبيوتر، ففكِّر في شراء نظارات مخصصة لاستخدام الكمبيوتر. يتم وصف هذه النظارات محددة الغرض خصيصًا لتقليل إجهاد العين مع ضمان الشعور بأكبر قدر ممكن من الراحة حينما تنظر للكمبيوتر.

لماذا نستخدم نظارات الكمبيوتر؟

تختلف نظارات الكمبيوتر عن نظيراتها العادية من النظارات الطبية أو نظارات القراءة في العديد من النواحي لتحسين الإبصار عند النظر إلى شاشة الكمبيوتر.

في الغالب تبعد شاشات الكمبيوتر بمسافة تتراوح بين 20 إلى 26 بوصة عن عين المستخدم. وتعدُّ هذه المنطقة الوسيطة للرؤية، أقرب من رؤية (“مسافة”) القيادة، ولكن أبعد من رؤية القراءة (“عن قرب”).

يتم وصف عدسات طبية أحادية الرؤية في الغالب للأطفال والشباب ممن هم بحاجة إلى نظارات طبية. تصحح هذه العدسات قصر النظر, طول النظر و/أو الإستجماتزملدى مستخدمها، ويتغير شكل العدسة داخل العين تلقائيًا لتوفير القوة المكبرة الإضافية المطلوبة لرؤية الكمبيوتر والرؤية عن قرب.

عندما تكون الرؤية عن قرب لدى الشخص أقل وضوحًا بسبب طول النظر الشيخوخي بعد تجاوز سن الأربعين، فإن فقدان القدرة البؤرية الطبيعية المرتبط بالعمر يؤثر على القراءة ورؤية الهاتف الذكي أو رؤية الكمبيوتر بشكل واضح ومريح. العدسات ثنائية البؤرة بإمكانها توفير الرؤية القريبة والبعيدة الواضحة، ولكن الرؤية المتوسطة (اللازمة لاستخدام الكمبيوتر أو رؤية الهاتف الذكي) تبقى أحيانًا هي المشكلة. و العدسات مُتدرِّجة القوة أو العدسات ثلاثية البؤرةلا تتضمن منطقة متوسطة طويلة بما يكفي لاستخدام الكمبيوتر بشكل مريح، بالرغم من تقديمها لبعض المساعدة فيما يتعلق بالرؤية المتوسطة.

هل نظارات الكمبيوتر فعالة حقًا؟

بدون نظارات الكمبيوتر، غالبًا ما ينتهي الأمر بالعديد من مستخدمي الكمبيوتر إلى تشوّش الرؤية، وإجهاد العين و الصداع — الأعراض المميزة لمتلازمة النظر إلى الكمبيوتر. والأسوأ من ذلك، يحاول بعض الأشخاص تعويض تشوُّش الرؤية لديهم بالانحناء إلى الأمام أو إمالة رؤوسهم للنظر من خلال الجزء السفلي من نظاراتهم. وهذان التصرفان يتسببان في الإصابة بآلام الرقبة والكتفين والظهر.

بالرغم من إطلاق اسم “نظارة قراءة الكمبيوتر”، عليها، فمن الأفضل تسمية النظارات المصممة خصيصًا لاستخدام الكمبيوتر باسم “نظارات الكمبيوتر” أو “نظارات عيون للكمبيوتر” للتمييز بينها وبين تلك النظارة العادية المخصصة للقراءة.

وبشكلٍ عام، تتمتع نظارات الكمبيوتر بقدرة على التكبير تبلغ حوالي 60% من نظارات القراءة. ولكن التكبير الأمثل يعتمد على المسافة التي تفصلك عن الشاشة التي تفضلها حين الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر ومدى قربك من أجهزتك الرقمية.

كما يجب أن تصحح نظارات الكمبيوتر بدقة أي مشكلات لا بؤرية قد تكون لديك، ويجب أخذ القياسات الدقيقة للتأكد من أن المركز البصري لكل عدسة موجود أمام حدقتيك مباشرةً عند الاستخدام وفقًا لمسافة العمل التي تفضلها.

ولهذه الأسباب، يجب أن تكون نظارات الكمبيوتر مخصصة للاحتياجات الفردية. فاستخدام نظارات القراءة الأضعف وغير الموصوفة طبيًا أثناء استخدام الكمبيوتر والنظر إلى أجهزتك الرقمية، غالبًا لن يوفر تصحيح الرؤية الدقيق الذي تحتاجه من أجل الراحة والوضوح المستمرين.

تراعي نظارات الكمبيوتر أن تكون قوة العدسة المثلى للنظر إلى شاشة الكمبيوتر في المكان الذي تحتاجه بالضبط من أجل الاستمتاع بمجال رؤية واضح وواسع بدون الحاجة إلى بذل مجهود مفرط للتركيز أو الجلوس بأوضاع غير صحية. توضح الأبحاث الجامعية أيضًا أن نظارات الكمبيوتر المخصصة يمكن أن تزيد من إنتاجية المستخدم بصورة ملحوظة..

تصميمات العدسة لنظارات الكمبيوتر

تعمل العديد من تصميمات العدسات ذات الأغراض المخصصة بشكل جيد مع نظارات الكمبيوتر - سواء كنت تستخدم الكمبيوتر بشكل أساسي للعمل أو الألعاب. ولأن هذه العدسات يتم وصفها خصيصًا لاستخدام الكمبيوتر، فهي غير مناسبة للارتداء أثناء القيادة أو للأغراض العامة.

تحتوي أبسط نظارات الكمبيوتر على عدسات أحادية الرؤية مع قوة عدسة معدلة موصوفة لتوفير رؤية أكثر راحة على شاشة كمبيوتر المستخدم. قدرة العدسة تعمل على تخفيف الاستيعاب المطلوب لتظل الأجسام في البؤرة على بُعد شاشة الكمبيوتر وتوفير أكبر حقل للرؤية.

تقلل نظارات الكمبيوتر أحادية الرؤية من خطر الإصابة بـ إجهاد العين الرقمي، وتشوُّش الرؤية والجلوس في أوضاع متعبة، والتي يمكن أن تسبب الإصابة بآلام الظهر والرقبة، كما يمكن أن يستخدمها الكبار والصغار من مستخدمي الكمبيوتر بارتياح.

هناك تصميم شائع آخر لعدسة نظارات الكمبيوتر وهو العدسة مُتدرِّجة القوة المهنية - وهي عدسة متعددة البؤر بلا خط تصحح الرؤية القريبة والمتوسطة وحتى نقطة معينة.

تتميز العدسات التقدُّمية المهنية بمنطقة متوسطة أكبر من العدسات التقدُّمية العادية؛ لتوفير المزيد من الراحة عند النظر إلى الكمبيوتر. ولكن هذه العدسات تخلِّف وراءها منطقة عدسة أقل بالنسبة للرؤية البعيدة؛ ولذا فإن هذه العدسات لا يُوصى باستخدامها عند القيادة أو غيرها من المهام التي تحتاج إلى النظر لمسافات بعيدة بدرجة كبيرة.

العدسات الأخرى المستخدمة لنظارات الكمبيوتر تشمل العدسات المهنية ثنائية البؤرة وثلاثية البؤرة. هذه العدسات الخطية متعددة البؤر تتميز بمناطق أكبر للرؤية المتوسطة والقريبة من نظيراتها من العدسات ثلاثية البؤرة وثنائية البؤرة العادية، ويمكن تخصيص وضع المناطق القريبة والمتوسطة حسب احتياجات رؤية الكمبيوتر الخاصة بك.

قد يوصيك اختصاصيّ رعاية العيون يمكن أن يساعدك في اختيار تصميم العدسة الأنسب لاحتياجاتك من نظارات الكمبيوتر.

طبقات حماية العدسات والألوان

لتحقيق أقصى قدر من الراحة في المشاهدة، يجب أن تشتمل عدسات نظارات الكمبيوتر على طبقة الحماية المضادة للانعكاس. أحيانًا تعرف باسم العلاج المضاد للوهج، طبقة الحماية المضادة للانعكاس (AR)، والتي تستبعد انعكاسات الضوء من الأسطح الأمامية والخلفية لعدساتك، والتي يمكن أن تُسبب إجهاد العين.

بالإضافة إلى ذلك، نظارات الكمبيوتر التي تحتوي على العدسات المتلونة بالضوء يمكنها حماية عينيك من الضوء الأزرق الذي قد يكون ضارًا والصادر من شاشة الكمبيوتر وأجهزتك الرقمية، وتصبح داكنة تلقائيًا في ضوء الشمس بالخارج أيضًا.

قد يوصي اختصاصيّ العناية بالعيون أيضًا إضافة لونٍ خفيفٍ إلى نظارة الكمبيوتر لتقليل الوهج الصادر عن الإضاءة الشديدة غير المباشرة ولتحسين التباين.

لمزيد من التفاصيل حول طبقة الحماية المضادة للانعكاس وصبغات نظارات الكمبيوترفاستشر اختصاصي رعاية العيون

انظر المعلومات ذات الصلة: هل النظارات المتلونة بالضوء نظارات كمبيوتر جيدة؟

أماكن شراء نظارات الكمبيوتر

قاوِم إغراء شراء نظارات القراءة غير الموصوفة طبيًا لاستخدامها كنظارة شاشة كمبيوتر.

يعدُّ الوصف الطبي الدقيق للنظارة أمرًا أساسيًا إذا كنت تريد تحقيق الاستفادة القصوى من نظارة الكمبيوتر، من الأفضل شراء هذه النظارات من اختصاصيّ عناية بالعيون واسع الاطلاع.

قبل تحديد موعد لفحص العين، احرص على قياس المسافة التي تفصلك عن الشاشة التي تفضلها حين الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر. قس المسافة من قصبة الأنف إلى سطح شاشة الكمبيوتر.

سجِّل هذه القياسات وخذها معك في الفحص، بحيث يتسنى الاستعانة بها للمساعدة في تحديد قدرة العدسة الأفضل بالنسبة لنظارة الكمبيوتر الخاصة بك، بالإضافة إلى الملاءمة المناسبة لوجهك.

بالإضافة إلى ذلك، اطلع على نصائح بشأن وسائل الراحة أثناء استخدام الكمبيوتر لمساعدتك في وضع مكتب عمل الكمبيوتر لديك للاستمتاع بالراحة المثالية.

جينا وايت و جيمس إي شيدي، طبيب عيون، ساهما أيضًا في هذه المقالة.

هل كنت تعلم؟ تقدم نظارات الكمبيوتر إحدى الطرق فقط لتقليل إجهاد العين من الكمبيوتر. 

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون