الصفحة الرئيسية العناية بالعينين موارد الرؤية

10 نصائح لشراء النظارات الطبية للأطفال

إذا كنت والدًا وتبحث عن الاختيار المناسب من النظارات الطبية لطفلك، فربما تعرف أن الذهاب إلى متجر بصريات قد يكون أمرًا مربكًا.

لا يوجد نقص في إطارات النظارات الطبية للأطفال. ولكن المشكلة تكمن في معرفة أي نظارة طبية سيكون طفلك راغبًا في ارتدائها – وهل ستصمد النظارة لفترة أطول من مسافة عودته إلى المنزل؟

إليك 10 نصائح تتعلق بالتسوق لمساعدتك في اختيار النظارات الطبية التي سيحبها طفلك والتي ستكون أنيقة ومتينة.

1. إلى أي درحة ستبدو العدسات سميكة؟

إن وصفة النظارات الطبية تمثل دائمًا الاعتبار الرئيسي في اختيار النظارة الطبية. قبل الشروع في البحث عن الإطارات، احرص على استشارة طبيب العيون أو اختصاصي النظارات بشأن العدسات الخاصة بطفلك.

إذا كانت الوصفة الطبية تتطلب عدسات مخصصة لعلاج ضعف النظر الشديد، فمن المرجح أن تكون سميكة، لذا عليك تجنب الإطارات الكبيرة التي تزيد من سُمك العدسات. علاوةً على ذلك، تميل العدسات الأصغر إلى أن تكون ذات انحرافات عالية بالقرب من حافة العدسة أقل من العدسات الكبيرة من نفس المادة والوصفة الطبية، وبالتالي الحد من خطر تشوّش الرؤية أو اضطراب الرؤية المحيطية.

2. احرص على اختيار شكل جذاب وعصري

يشعر أغلب الأطفال بالحرج إزاء ارتداء النظارات الطبية للمرة الأولى. لذا، احرص على اختيار إطارات ذات نمط عصري وجذاب. فضلاً عن ذلك، هناك مزايا مثل العدسات المتلونة بالضوء التي تصبح داكنة تلقائيًا في ضوء الشمس في الخارج، قد تشجع طفلك على ارتداء النظارة الطبية.

3. البلاستيك أم المعدن؟

إن إطارات الأطفال مصنوعة إما من البلاستيك أو المعدن، وتتوفر بالعديد من الأنماط التي تحاكي عمدًا إطارات النظارات الطبية للجنسين المصممة للبالغين. أحيانًا ينجذب الأطفال إلى هذه الأنماط لأنها تجعلهم يبدون أكبر سنًا. ليس من الغريب أن يختار الأطفال النظارات الطبية المشابهة لما يرتديه أشقاؤهم الأكبر سنًا أو والديهم.

في الماضي، كانت الإطارات البلاستيكية تمثل خيارًا أفضل للأطفال نظرًا لأنها كانت تعتبر أكثر متانة، وأقل عرضة للكسر أو الانحناء، وأخف وزنًا وأقل تكلفة. ولكن الآن، اتجهت الجهات المصنعة إلى عمل إطارات معدنية تجمع بين هذه المزايا أيضًا. يختلف التركيب المعدني، ولذا عليك أن تسأل اختصاصي النظارات عما يناسب طفلك، على أساس الخبرة في هذه الأمور المختلفة.

اختر الإطارات المصنوعة من المواد التي لا تسبب الحساسية، إذا كان طفلك يعاني من حساسية لمواد معينة. على سبيل المثال، يعاني بعض الأشخاص من الحساسية من الإطارات المعدنية التي تحتوي على النيكل.

4. الملاءمة المناسبة لجسر الإطار

من أصعب الأمور التي نصادفها حين اختيار الإطار المناسب للأطفال الصغار هو أن أنوفهم ليس مكتملة النمو، وبالتالي لا يوجد لديهم جسر لمنع الإطارات البلاستيكية من الانزلاق إلى الأسفل. على صعيد آخر، الإطارات المعدنية تكون مزودة عادةً بوسادات للأنف قابلة للضبط، بحيث تناسب منطقة الجسر لدى الجميع.

وأغلب الجهات المصنعة على علم بهذه المشكلة في الإطارات البلاستيكية، ويصنعون جسورًا تناسب الأنوف الصغيرة.

يجب تقييم كل إطار على حِدة للتأكد من ملاءمته للجسر. وفي حال وجود أي فجوة بين جسر الإطار وجسر الأنف، فسوف يتسبب وزن العدسات في الانزلاق، بغض النظر عن مدى ملاءمة الإطار قبل عمل العدسات.

من المهم أن تظل النظارة الطبية ثابتة في مكانها، وإلا سيميل الأطفال إلى النظر من أعلى العدسات بدلاً من دفع النظارة الطبية لتستقر في مكانها الطبيعي. أحيانًا يكون رأي اختصاصي النظارات هو الأفضل ما إذا كان الإطار يلائم الطفل جيدًا.

5. نمط ذراع النظارة المناسب

ذراعا النظارة التي تلتف حول الجزء الخلفي من الأذن للمساعدة في منع العدسات من الانزلاق لأسفل أو تسقط عن وجه الطفل بالكامل.

تعرف أذرع النظارات الملفوفة تلك باسم "ذراعي السلك،" وتتوفر بصورة عامة بالإطارات المعدنية، وتعد مفيدة بشكلٍ خاص لإبقاء النظارة الطبية في مكانها لدى الأطفال الصغار. ويتوفر خيار آخر في شكل إطار يتضمن شريطًا مرنًا يلتف حول الرأس.

6. المفصلات الزنبركية

تعتبر أذرع النظارة الطبية ذات المفصلات الزنبركية ضمن الميزات الرائعة التي يمكنك البحث عنها. تسمح هذه المفصلات لذراعي النظارة الطبية بالانثناء للخارج، بعيدًا عن الإطار، بدون حدوث أي تلف.

لا ينتبه الأطفال دومًا عند ارتداء النظارة الطبية ونزعها، ويمكن أن تساعد المفصلات الزنبركية على استبعاد الحاجة إلى ضبطها بصورة متكررة وعمل إصلاحات مكلفة. كما تتضح فائدتها إذا نام الطفل وهو يرتديها أو إذا لعب بشكل عنيف في يوم ما.

يوصي باستخدام المفصلات الزنبركية بشدة للأطفال الصغار، الذين ينتابهم الحماس عند اللعب مع ارتداء النظارة الطبية الجديدة.

7. مواد العدسة

بمجرد أن يختار طفلك إطارًا نال إعجابكما، فالخطوة التالية هي العدسات.

العدسات الخاصة بالأطفال يجب أن تكون مصنوعة من البولي كربونات أو التريفيكس. هذه المواد أكثر مقاومة للصدمات بصورة ملحوظة من مواد العدسات الأخرى من أجل المزيد من الحماية.

كما تتميز العدسات المصنوعة من البولي كربونات والتريفيكس بوزن أخف بصورة ملحوظة من العدسات البلاستيكية العادية، ما يجعل النظارة الطبية باعثة على الراحة أكثر، ولا سيما للوصفات الطبية المخصصة لعلاج ضعف البصر الشديد.

وتتمتع عدسات التريفيكس والبولي كربونات بحماية مدمجة من الأشعة فوق البنفسجية (UV) الضارة المدمرة، كما تقدم الجهات المصنعة أو معامل التصنيع العدسات مزودة بطبقة مقاومة للخدش.

وبصورة عامة، يمكن مقارنة سعر العدسات المصنوعة من البولي كربونات بالنسبة إلى تكلفة العدسات البلاستيكية العادية ذات طبقات حماية من الأشعة فوق البنفسجية ومقاومة للخدش. ومع استخدام البولي كربونات، يحصل الأطفال على حماية إضافية لعيونهم. قد تكون عدسات التريفيكس مكلفة أكثر قليلاً من العدسات المصنوعة من البولي كربونات.

تجنب اختيار العدسات الزجاجية للنظارة الطبية الخاصة بالأطفال. على الرغم من كونها مقاومة للخدش بدرجة كبيرة، العدسات الزجاجية ثقيلة جدًا ويمكن أن تتهشم بسهولة نسبيًا (مقارنة بالعدسات المصنوعة من البولي كربونات أو التريفيكس).

8. النظارات الرياضية

تُعد البولي كربونات من مواد صناعة العدسات الآمنة التي يمكن تغري بها طفلك ليمارس الرياضة مرتديًا نظارته الطبية العادية.

إليك العيوب: بالرغم من أن البولي كربونات عبارة عن مادة تستخدم في صناعة العدسات المستخدمة للنظارات الرياضية، لا توفر إطارات النظارات الطبية العادية الحماية الكافية من الأشياء الكبير مثل الكرات والمرافق التي ترتفع بغتة عند لعب الغولف.

لذا، إذا كان طفلك يمارس رياضة، فإن النظارات الرياضية المناسبة ذات العدسات المصنوعة من البولي كربونات سوف توفر أفضل حماية من إصابة العين.

لتوفير الحماية المثالية، يجب أن يكون مقاس النظارة الرياضية مضبوطًا – ولذا، احرص على استشارة اختصاصيّ رعاية العيون قبل شرائها. يجب أن تكون فتحات النظارة الرياضية كبير بما يكفي بحيث إذا انضغطت النظارات على الوجه، تكون مواضع الصدمات فوق العين وتحتها لتجنب إصابات العين.

9. الضمانات

يوفر العديد من بائعي البصريات بالتجزئة باقة ضمان تستبدل النظارة الطبية بدون رسوم أو برسوم بسيطة في حال تلف الإطارات أو العدسات. ضع في اعتبارك اختيار الضمان، ولا سيما إذا كان طفلك صغيرًا أو يرتدي النظارات الطبية للمرة الأولى.

تحقق من تكاليف استبدال العدسة مع وجود باقة الضمان أو بدونها. وبوجه عام، إذا كان الضمان يكلفك أقل أو يكلفك نفس مبلغ رسوم استبدال عدسة واحدة، فهو يستحق ثمنه.

تأكد من أن ضمان العدسة يتضمن توفير الاستبدال إذا أصبحت العدسات مخدوشة بشدة نتيجة الاستخدام العادي. بالإضافة إلى إحداث الوهج و تشوّش الرؤيةيمكن أن تؤثر الخدوش على السطح بالسلب على مقاومة عدسات النظارة للكسر، ما يعرض طفلك للخطر.

10. شراء "نظارة احتياطية"

نظرًا لأن الأطفال قد يتعاملون بحدة مع نظاراتهم الطبية، من الجيد شراء نظارة طبية أخرى لهم، ولا سيما إذا كانت الوصفة الطبية لطفلك مخصصة لعلاج ضعف البصر الشديد ولا يمكنه الاستغناء عن النظارة الطبية.

اسأل اختصاصي النظارات عما إذا كانت هناك تخفيضات متوفرة على النظارة الثانية، أحيانًا ما يقدمون ذلك العرض في حال شراء النظارة الاحتياطية في نفس وقت شراء النظارة الرئيسية.

في بعض الحالات، يمكن استخدام النظارات الرياضية كنظارة احتياطية. أو، إذا كانت الوصفة الطبية لطفلك لم تتغير كثيرًا، فاحفظ نظارته الطبية السابقة في مكانٍ آمن لاستخدامها كنظارة طبية احتياطية.

إذا كان طفلك يستخدم النظارة الطبية طوال الوقت، فإن العدسات المتلونة بالضوء أو النظارات الشمسية التي تُصرف بوصفة طبية يمكن وضعها في الاعتبار أيضًا لتقليل الوهج، وتعزيز الراحة البصرية، وتوفير حماية بنسبة 100 بالمئة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة.

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون