الصفحة الرئيسية العناية بالعينين موارد الرؤية

العيون العسلية: ما الذي يجعل لون العين عسلي؟

العيون العسلية تضفي قليلًا من الغموض.

استهلالاً للحديث، يصف الناس لون العين الجميل ذلك بطرق مختلفة. يقول البعض إنه تبدو مثل البندق، في حين أن البعض الآخر يسمونه ذهبيًّا أو أخضر بني.

أحد الأسباب التي تجعل من الصعب للغاية وصف العيون ذات اللون العسلي هو أن اللون نفسه يبدو متغيرًا، اعتمادًا على ما ترتديه ونوع الإضاءة الموجود فيها.

أيضًا، على الرغم من أن العيون العسلية تحتوي على درجات من اللون الأخضر والعنبري وحتى الأزرق، فإن هذه الصبغات الملونة لا توجد في العين البشرية.

إذن من أين يأتي هذا اللون المذهل؟

ما الذي يحدد لون العين؟

تعلم معظمنا في المدرسة أننا نرث لون عيننا من آبائنا، وأن لون العين البني هو السائد والأزرق متنحي. لذا لا يمكن لوالدين زرقاء اللون أن يكون لهما طفل ذو عيون بنية؛ لأنه لا يحمل أي من الوالدين الشكل السائد لجين العيون البنية.

ولكن تبين أن القصة أكثر تعقيدًا من ذلك.

أظهرت الأبحاث الحديثة أن ما يصل إلى 16 جينًا (ليس واحدًا أو اثنين فقط) قد تؤثر على لون العين، مما يجعل التنبؤ بلون العين أكثر صعوبة.

نظرًا للاختلافات في التفاعل والتعبير عن جينات متعددة، من الصعب أن نقول على وجه اليقين ما هو لون عيون الطفل بناءً على لون عيني والديه. على سبيل المثال، نحن نعلم الآن أنَّه من الممكن لوالدين ذوي عيون زرقاء أن يكون لديهما طفل بعيون بنية - وهو أمر قد يعده النموذج القديم لوراثة لون العين أمرًا مستحيلًا.

أيضًا، يمكن أن يتغير لون العين بشكل كبير في السنوات القليلة الأولى من الحياة. يولد العديد من الأطفال بعيون زرقاء ثم يتحولون إلى عيون بنية أو خضراء أو عسلية في مرحلة الطفولة. هذه الظاهرة لا علاقة لها بعلم الوراثة، لكنها تساعد في تفسير من أين تأتي العيون العسلية.

ما الذي يسبب العين العسلية؟

الجزء المصبوغ داخل العين الذي يحيط بالقرنية ويعطي العين لونها يسمى القزحية. الصباغ المسؤول عن لون العين يسمى الميلانين، والذي يؤثر أيضًا على لون البشرة.

الأطفال المولودون بعيون زرقاء ببساطة ليس لديهم الكمية الكاملة من الميلانين الموجود في قزحية العين عند الولادة. في السنوات القليلة الأولى من الحياة، قد يتراكم المزيد من الميلانين في القزحية، مما يتسبب في تحول العيون الزرقاء إلى اللون الأخضر أو العسلي أو البني.

ينتج الأطفال الذين تتحول أعينهم من الأزرق إلى البني كميات كبيرة من الميلانين. أولئك الذين ينتهي بهم الأمر بعيون خضراء أو عيون عسلية يتطور لديهم بشكل أقل قليلاً.

الآطفال المولدون بعيون داكنة ستكون عيونهم داكنة طوال حياتهم. وذلك لأن هؤلاء الأفراد لديهم بطبيعة الحال المزيد من الميلانين في عيونهم.

امتصاص الضوء وتشتته

لا توجد أصباغ زرقاء أو خضراء أو عسلية في العين. العيون فقط لديها كميات مختلفة من الميلانين، وهي صبغة البني الداكن.

فكيف يمكن أن يخلق الصباغ البني الداكن عيون زرقاء أو خضراء أو عسلية؟ هذا ممكن بسبب عمليتين:

  1. يمتص الميلانين الموجود في القزحية أطوال موجية مختلفة من الضوء الداخل إلى العين.

  2. يتشتت الضوء وينعكس بواسطة القزحية، وتتشتت بعض الأطوال الموجية (الألوان) بسهولة أكبر من غيرها.

تمتص العيون التي تحتوي على تركيزات عالية من الميلانين ضوءًا أكثر يدخل إلى العين؛ لذا يتشتت القليل منها وينعكس من القزحية. والنتيجة هي لون العين البني.

في العيون ذات التركيزات المنخفضة من الميلانين، يتم امتصاص كمية أقل من الضوء، ويتشتت المزيد منها وينعكس من القزحية. نظرًا لأن أشعة الضوء ذات الأطوال الموجية الأقصر (الضوء الأزرق والأخضر) تتشتت بسهولة أكبر من أشعة الضوء ذات الأطوال الموجية الأطول (الضوء الأحمر)، فإن العيون ذات الميلانين الأقل امتصاصًا للضوء تظهر باللون الأخضر أو العسلي، وتظهر العيون ذات التركيزات المنخفضة من الميلانين باللون الأزرق.

أيضًا، يمكن أن يختلف توزيع الميلانين في أجزاء مختلفة من القزحية، مما يجعل العيون العسلية تبدو باللون البني الفاتح بالقرب من الحدقة وأكثر خضرة في محيط القزحية.

العيون العسلية عبارة عن عمل فني

لون العين العسلي معقد ورائع في ذات الوقت، حيث يتم تحديد ميزاته المحددة من خلال العديد من العوامل - بما في ذلك كمية وتوزيع الميلانين في القزحية، وكيف يؤثر تشتت الضوء بواسطة قزحية العين وجزيئات الصبغة على اللون، وكيف يتأثر إدراك لون العين بالإضاءة ولون ملابسنا ومحيطنا.

تمامًا كما يستغرق الأمر عدة لمسات من فرشاة الفنان لإنتاج تحفة فنية، تتضمن العيون العسلية ديناميكيات العديد من العناصر لإنشاء عمل فني فريد يظهر في كل عين عسلية.

إذا كنت ترتدي نظارات، فاختر عدسات ذات طبقة الحماية المضادة للانعكاس للتخلص من الانعكاسات المشتتة في نظارتك ودع الآخرين يرون جمال لون عينيك العسلي.

غيِّر لون عينيك إلى اللون العسلي

إذا لم تكن عيناك عسليتين بشكل طبيعي، لكنك أردت دائمًا أن تكون كذلك، يمكنك تحقيق رغبتك باستخدام العدسات اللاصقة الملونة. هي لن تغير لون عينيك فعليًا، بالطبع، مجرد مظهرها.

العدسات اللاصقة الملونة تتوفر بالعديد من الألوان؛ لذلك سيكون لديك اختيار من عدة درجات من اللون العسلي. ولكن الأمر لا يتعلق ببساطة باختيار لون العدسة الذي تفضله؛ اللون الطبيعي لعينيك له دور في تحديد العدسات التي ستبدو أفضل.

التسوق لعدسات لاصقة ملونة؟ ابحث عن متجر نظارات بالقرب منك.

إذا كانت عيناك فاتحتين جدًا، فقد تكون العدسات الملونة ذات "اللون التعزيزي" خيارًا جيدًا. تحتوي هذه العدسات على لون شفاف يسمح لبعض ألوانك الطبيعية بالظهور من خلالها؛ لجعل عينيك الزرقاء الفاتحة زرقاء غامقة، على سبيل المثال. إذا كانت عيناك فاتحة بما فيه الكفاية، فقد تصل إلى لون العين العسلي الذي تريده بالصبغة التعزيزية.

على الأرجح، ستحتاج إلى عدسات ذات لون معتم للحصول على لون العين العسلي. تم تصميم هذه العدسات لإخفاء لون عينيك الطبيعي باللون الذي تريده. تعمل هذه العدسات بشكل جيد إذا كان لديك عيون بنية داكنة وتريد أن تكسبها مظهرًا أفتح، بما في ذلك العسلي.

بإمكان اختصاصيّ رعاية العيون أن يعرض عليك ألوانًا مختلفة ويساعدك على الاختيار الصحيح.

تذكر أن العدسات اللاصقة أحد الأشياء التي تصرف بوصفة طبية ، وإذا لم تكن ترتدي بالفعل عدسات لاصقة، فستحتاج إلى فحص العين الروتيني ووصفة طبية قبل الحصول عليها - حتى إذا كانت قوة الإبصار لديك مثالية بدون عدسات تصحيحية.

ملاحظات ومراجع

McDonald, J.H. Myths of Human Genetics. Sparky House Publishing, 2011.

ارتباطات النمط الجيني والنمط الظاهري ولون العين لدى الإنسان. مجلة علم الوراثة البشرية. يناير 2011.

توصيف الميلانين في القزحية البشرية والخلايا الصبغية العنبية المستزرعة من عيون بالألوان المختلفة. أبحاث العين التجريبية (Experimental Eye Research). سبتمبر 1998.

تغيرات لون العين بعد الطفولة المبكرة: the Louisville Twin Study. مجلة جاما لطب العيون JAMA Ophthalmology. مايو 1997.

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون