الصفحة الرئيسيةالعناية بالعيونفحص العين

اختبار عمى الألوان وأنواع عمى الألوان

يتحقق اختبار عمى الألوان مما إذا كان بإمكانك رؤية الألوان بدقة.  إذا لم تتمكن من اجتياز الاختبار، يعني هذا أنك مصاب بقصور في رؤية الألوان - والذي يعرف كذلك بـ عمى الألوان.

يمكن أن تخبرنا اختبارات عمى الألوان بما إذا كان الأطفال يعانون من صعوبة في تمييز الألوان. قد يكون ذلك عاملاً في بعض الأنشطة في المدرسة وفي المنزل.

يمكن أن تحدد هذه الاختبارات أيضًا الأشخاص الذين قد يعانون في أعمالهم التي تحتاج إلى رؤية مثالية للألوان.  

يوجد نوعان من اختبارات عمى الألوان:

  1. اختبارات الفحص التي تكشف وجود مشكلة في رؤية الألوان.

  2. اختبارات أكثر تعمقًا يمكن أن تكشف عن القصور في رؤية الألوان و وقياس شدته.

اختبارات فحص عمى الألوان

من الاختبارات المشهورة للغاية لعمى الألوان اختبار إيشيهارا لرؤية الألوان.

شينوبو إيشيهارا طبيب عيون يابانيوضع الاختبار منذ أكثر من 100 عام مضت. يمكنه اكتشاف عمى اللونين الأحمر والأخضر (أكثر أنواع القصور في رؤية الألوان شيوعًا).

يستخدم أطباء العيون أقراص إيشيهارا لفحص المرضى للكشف عن مشكلات رؤية الألوان لديهم. قد يعجز شخص يعاني من قصور في رؤية اللونين الأحمر والأخضر عن رؤية الرقم الأحمر في هذا المثال.

يتكون اختبار إيشيهارا من العديد من الصور الدائرية (أو "الألواح"). تحتوي كل صورة على العديد من النقاط بألوان، وبريق، وأحجام مختلفة.

الشخص الذي يتمتع برؤية طبيعية للألوان سيكون قادرًا على اكتشاف العدد المرئي "المختفي" داخل مجموعة من النقاط.

ولكن الشخص المصاب بعمي للونين الأحمر والأخضر لن يتمكن من رؤية الرقم. بدلاً من ذلك، سيرى:

  • نمطًا عشوائيًا من الأرقام، أو

  • رقمًا مختلفًا عما يراه الشخص الذي يممنه رؤية الألوان بشكل طبيعي.

يحتوي اختبار إيشيهارا لعمي الألوان الكامل على 38 لوحةً. يمكن استخدام نسخة أقصر من الاختبار (بألواح أقل) أثناء فحص العين للتحقق من عمى الألوان.

يتم الفحص تحت ضوء الغرفة العادي. إذا كنت بحاجة إلى نظارات بوصفة طبية ، فسترتديها من أجل هذا الاختبار.

إذا لم تجتاز اختبار إيشيهارا لرؤية الألوان، فسيخبرك طبيب العيون بما يعنيه ذلك لك.

اختبارات عمى الألوان المتعمقة

قد يمكن لاختبار الفحص الكشف عن عمة الألوان، ولكن هناك حاجة لاختبار عمى الألوان أكثر تفصيلاً لقياس شدة الحالة.

أكثر الاختبارات شيوعًا هو اختبار Farnsworth-Munsell 100 Hue.

يعمل اختبار Farnsworth-Munsell 100 Hue على تحديد مشكلات رؤية الألوان وقياسها. (صورة: مجموعة بحث الصبغة البقعية، معهد ووترفورد للتكنولوجيا)

يتألف هذا الاختبار من أربعة صواني تحتوي على العديد من الأقراص الصغيرة بدرجات ألوان متفاوتة. لكل صينية قرص مرجعي ملون في طرف واحد.

عليك ترتيب الأقراص في كل صينية لعمل سلسلة مستمرة من تغيير اللون.

يجب أن يتم هذا الاختبار تحت ضوء الغرفة الذي يحاكي ضوء النهار الطبيعي.

يوجد رقم أسفل كل قرص ملون يسمح للقائم بالاختبار مقارنة النتائج قياسًا بمفتاح الإجابة. 

تحدد هذه المقارنة نوع عمى الألوان وشدته.

هناك نسخة أقصر من اختبار Farnsworth-Munsell 100 Hue Test - تعرف باسم D15 Test - تحتوي على 15 قرصًا ملونًا. ومثله في ذلك مثل اختبار إيشيهارا، فإن اختبار D15 مخصص لفحص عمى الألوان فقط.

مَن الذي يجب أن يخضع لاختبار عمى الألوان؟

يجب إجراء اختبار عمى الألوان لأي شخص يفكر في امتهان وظيفة يكون فيها تمييز الألوان بدقة أمرًا ضروريًا. وتتضمن الأمثلة على ذلك الكهربائيين والفنانين التجاريين والمصممين والفنيين وبعض موظفي التسويق والتصنيع.

يعتمد تأثير عمى الألوان على الأداء الوظيفي للشخص بصورة كبيرة على المتطلبات المتعلقة بالألوان الخاصة بالوظيفة وشدة فقدان رؤية الألوان لدى الشخص.

في الكثير من الحالات، لا يوجد مبرر للخوف من الإصابة بعمى الألوان. وذلك لأن الحالة تظهر عند الولادة، وأغلب الأشخاص المصابون بعمى الألوان غير مدركين لوجود قصور لديهم في رؤية الألوان، ولا يعتقدون أن هذا الأمر يؤثر بصورة ملحوظة في حياتهم اليومية.

بالرغم من عدم وجود علاج لعمى الألوان، ففي بعض الحالات يمكن أن يساعد استخدام العدسات الملونة بشكل خالص العدسات اللاصقة على تحسين قدرة الشخص على رؤية الألوان لتمييز الاختلافات بين ألوان معينة.

اختبارات عمى الألوان على الإنترنت

هناك العديد من اختبارات عمى الألوان متاحة على الإنترنت. وأغلب هذه الاختبارات عبارة عن نُسَخ أو أشكال متنوعة لاختبار فحص إيشيهارا.

عليك الانتباه إلى أن تلك النُسَخ على الإنترنت قد تكون أقل دقة، بناء على دقة ألوان شاشتك.

للخضوع لاختبار رؤية الألوان الأكثر دقة، عليك مراجعة اختصاصي رعاية العيون.

مَن الذي يجب أن يخضع لاختبار عمى الألوان؟

يجب على كل شخص الخضوع لاختبار عمى الألوان مرة واحدة على الأقل في حياته، خاصة إذا كان عمله يعتمد على ذلك. 

إن الإدراك الممتاز للألوان يكون ضروريًا لبعض الوظائف الفنية والتصنيعية. وهو أكثر أهمية لأي شخص يفكر في مهنة تتطلب رؤية مثالية للألوان. تشمل الأمثلة:

  • الفنان الذي يقدم أعمالاً تجارية

  • اختصاصيي التسويق

  • المصمم

  • الكهربائي

على الرغم من عدم وجود علاج لعمى الألوان، إلا أن المصابين به يحيون ويحققون ذواتهم بشكل طبيعي تمامًا. ويمكن أن تساعد نظارات عمى الألوان الملوّنة خصيصًا بعض الأشخاص على رؤية الألوان بشكل أدق.

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون