الصفحة الرئيسية النظارات الشمسية أنواع النظارات الشمسية

النظارات الشمسية للأطفال وشراء نظارات شمسية للأطفال

هل يحتاج الأطفال إلى للنظارات الشمسية?

نعم، بالطبع يحتاجون إليها. الأضرار التي تلحق بالعين نتيجة للتعرض إلى أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة متراكمة على مدار حياتنا.

ونظرًا لأن الأطفال يقضون وقتًا طويلاً في الخارج أكثر من البالغين، فإن النظارات الشمسية التي تحجب الأشعة فوق البنفسجية بنسبة 100 بالمئة مهمة للأطفال على وجه الخصوص.

يقدّر بعض الخبراء أن الشخص يتعرض لنصف كمية الأشعة فوق البنفسجية التي يتعرض لها طوال حياته ببلوغه سن 18 سنة. وإن كان ذلك صحيحًا، قد تكون النظارات الشمسية أكثر أهمية للأطفال أكثر مما قد يتخيل أغلب الأشخاص.

قد يؤدي ارتداء النظارات الشمسية خلال مرحلة الطفولة دورًا مهمًا في الوقاية من مشكلات العين في وقتٍ لاحقٍ من الحياة والتي ترتبط بالتعرض التراكمي للأشعة فوق البنفسجية التي من ضمنها إعتام عدسة العين و الظفرة.

والأشعة فوق البنفسجية ليست الخطر المحتمل الوحيد الناجم عن أشعة الشمس.

أشار الباحثون مؤخرًا إلى أن التعرض طويل الأجل إلى الضوء الأزرق الناتج عن أشعة الشمس قد يتسبب أيضًا في تلف العين على مدار الوقت بما في ذلك الخطر المتزايد للإصابة بمرض التنكُّس البقعي في فترة لاحقة في الحياة.

تتميز عيون الأطفال بكونها أكثر حساسية للأشعة فوق البنفسجية والضوء الأزرق من عيون البالغين؛ وذلك نظرًا لأن عين الطفل أقل قدرة على فلترة هذه الأشعة عالية الطاقة. وينطبق ذلك بصفة خاصة على الأطفال الصغار، ولذلك من الحكمة أن يبدأ الأطفال في ارتداء النظارات الشمسية الواقية في الخارج في أقرب وقت مبكر من الحياة.

وبالإضافة إلى ذلك، يجب أن تدرك أن تعرض طفلك إلى الأشعة فوق البنفسجية تزيد في المرتفعات وفي المناطق الاستوائية وفي البيئات العاكسة (مثل الحقول الثلجية أو المسطحات المائية أو الشواطئ الرملية). إن ارتداء النظارات الشمسية الواقية ذات أهمية خاصة للأطفال في هذه الحالات.

اختيار ألوان عدسات النظارة الشمسية

إن مستوى حماية النظارة الشمسية من الأشعة فوق البنفسجية لا يرتبط بلون العدسات.

ما دام اختصاصي النظارات الذي تتعامل معه يؤكد أن العدسات تحجب أشعة الشمس فوق البنفسجية بنسبة 100 بالمئة، فإن اختيار اللون وكثافته يعد تفضيلاً شخصيًا.

أغلب عدسات النظارات الشمسية التي تحجب أشعة الضوء المرئية عالية الطاقة (HEV) الصادرة من الشمس تكون ذات لون نحاسي أو كهرماني. تُحسّن هذه العدسات أيضًا من التباين وذلك من خلال حجب الضوء الأزرق.

من الخيارات الرائعة الأخرى هي النظارات الشمسية ذات العدسات المتلونة بالضوء، والتي تصبح شفافة في الداخل وتصبح داكنة تلقائيًا في ضوء الشمس. تستبعد العدسات المتلونة بالضوء الحاجة إلى استخدام زوج من النظارات الشمسية للأطفال الذين بحاجة إلى نظارات لتصحيح الإبصار وهي تتوفر بمجموعة متنوعة من مواد العدسات وألوانها. جميع العدسات المتلونة بالضوء تحجب الأشعة فوق البنفسجية بنسبة 100 بالمئة وتوفر حماية كافية من الضوء الأزرق المرئي عالي الطاقة.

أماكن شراء النظارات الشمسية للأطفال

يمكن شراء النظارات الشمسية للأطفال من مجموعة مختلفة من الأماكن بما في ذلك عيادة طبيب العيون والبائعين بالتجزئة على الإنترنت ومتاجر النظارات والمتاجر المتخصصة في بيع النظارات الشمسية.

وأينما ذهبت، ابحث عن الاختيار الجيد لإطارات النظارات الشمسية المصممة خصيصًا لتناسب أبعاد وجه الطفل. بالإضافة إلى ذلك، يعد اختيار عدسات البولي كربونات خفيفة الوزن هي أفضل مزيج بين خفة الوزن المريحة ومقاومة الصدمات لمزيد من السلامة.

وفي النهاية، استفسر عن ضمانات المنتج وما يكفل رضا العملاء قبل شراء النظارات الشمسية للأطفال.

لا تنس الملحقات

أثناء اختيار النظارات الشمسية وقياسها على طفلك، يجب أن يشرح اختصاصي النظارات مزايا النظارات الشمسية وكيفية العناية بها.

في كثير من الأحيان، ينصحك اختصاصي النظارات باستخدام قطعة قماشية للتنظيف أو ومحلول وحافظة صلبة لتخزين النظارات الشمسية في حال عدم استخدامها أو قد يوفر لك هذه العناصر.

وتعتبر حبال النظارات الشمسية فكرة جيدة. حيث يمكن تركيبها بذراعي النظارات الشمسية بحيث تتدلى على الرقبة عند نزعها (أو سقوطها) ولا تضيع أو تتلف.

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون