الصفحة الرئيسية العناية بالعينين الشيخوخة & العيون

شيخوخة العيون: علامات تدل على وجود مشكلات في العين لدى كبار السن

امرأة عجوز تمسك بيد حفيدتها

المنتظمة فحوصات العيون الروتينية هي الطريقة الأفضل لتجنب مشكلات الرؤية، حتى عندما تتقدم في السن. إذا لم تخضع لفحص العيون لمدة تتجاوز العام، فحدد موعدًا مع اختصاصيّ رعاية عيون قريب منك.

أن تكون على دراية بعلامات تحذيرية معينة يمكن أن يساعدك أيضًا على اتخاذ الخطوات المناسبة للحفاظ على نظرك، خصوصًا إذا ظهرت الأعراض بصورة مفاجئة. في العديد من الحالات، مثل الإصابة انفصال شبكية العين أو التطور السريع لمرض الماء الزرقاء يصبح التدخل الفوري ضروريًا لتجنب فقدان الرؤية تمامًا أو التقليل من حدة هذا العرض.

بالرغم من أن مشكلات العين يمكن أن تظهر في أي عُمر، غالبًا ما تكون أكثر شيوعًا بين الأفراد المسنين. وللأسف، تزيد الشيخوخة من خطر الإصابة بأنواع معينة من حالات العين التي تهدد الرؤية، والتي يمكن أن تؤدي إلى العمى.

10 علامات وأعراض تدل على مشكلات العين

يمكن أن تشير العلامات والأعراض التالية إلى حالة طبية طارئة أو وضع صحي طارئ يمكن أن يتسبب في فقدان الرؤية بمرور الوقت بصورة ملحوظة. يجب أن تزور اختصاصيّ رعاية العين في أغلب الحالات وفي أقرب وقت ممكن إذا كنت تشعر بما يلي:

1. ظهور مفاجئ للعديد من البقع والأجسام العائمة في مجال رؤيتك

وفي الغالب، الأجسام العائمة ترجع إلى الأوضاع الصحية المرتبطة بالعمر والمعروفة باسم انفصال الجسم الزجاجي. تحدث هذه الحالة عندما يتم تسييل الجزء الهلامي الداخلي من العين وينفصل عن الشبكية، البطانة الداخلية الحساسة للضوء الموجودة في الجزء الخلفي من العين. 

ولكن الظهور المفاجئ للبقع والأجسام العائمة قد يكون سببه تمزق الشبكية الخطير والمهدد للرؤية أو انفصالها. إذا كنت ترى كمية كبيرة من البقع أو الأجسام العائمة، قم بزيارة اختصاصيّ رعاية العيون فورًا.

2. الشعور باستقرار ستارة داكنة عبر مجال رؤيتك

قد يحدث هذا الأمر بسبب انفصال الشبكية والتي تحدث عندما تنفصل الشبكية عن الطبقة الأساسية من الأوعية الدموية المُغذية (المشيمية). إذا لم تتم إعادة توصيل الشبكية خلال ساعات، تكون النتيجة هي فقدان الرؤية للأبد.

3. ألم العين المفاجئ والاحمرار والغثيان والقيء

Expandable

الرؤية الضبابية والصور الباهتة والهالات التي تظهر ليلاً كل ذلك يمكن أن يكون علامات تحذيرية تدل على وجود مشكلات في العين.

يمكن أن تكون هذه الأعراض إشارة على نوبة مفاجئة (حادة) من الماء الزرقاء ضيقة الزاوية، والتي يمكن أن تصيب العصب البصري للعين بضرر مستمر. يلزم العلاج الفوري للوقاية من فقدان الرؤية للأبد.

4. الرؤية المزدوجة أو الصور المزدوجة أو الصور "الباهتة"

الرؤية المزدوجة يعود سببها إلى العديد من الأوضاع الصحية في العين. في بعض الحالات، قد تكون الرؤية المزدوجة دليلاً أيضًا على حالة صحية ضمنية طارئة مثل السكتة الدماغية. إذا أُصبت بصورة مفاجئة بالرؤية المزدوجة، اذهب إلى اختصاصيّ رعاية العيون على الفور.

5. بقعة عمياء مفاجئة في عين واحدة

إذا كان عمرك يتجاوز الـ 60، فتزداد فرصة الإصابة بالثُقبُ البقعي في أكثر الأجزاء حساسية من الشبكية. ونظرًا لأن الثقب البقعي يمكن أن يسوء ويتسبب في فقدان الرؤية إلى الأبد، فمن المهم زيارة اختصاصيّ رعاية العيون فورًا إذا لاحظت وجود منطقة رمادية أو بقعة عمياء عند مشاهدة الأشياء بعين واحدة.

6. تضييق مجال الرؤية

Expandable

محاكاة لفقدان الرؤية المحيطية، والذي يعرف أيضًا بالرؤية النفقية.

يُعد انخفاض القدرة على رؤية الأشياء من الجانبين دليلاً على الإصابة بالماء الزرقاء. بدون التدخل، يمكن أن يستمر فقدان الرؤية الطرفية لتسوء الحالة مؤديًا إلى الإصابة بالرؤية النفقية أو حتى العمى.

7. وجود بقعة رمادية أو ضبابية أو مشوهة في مركز مجال رؤيتك

تحدث هذه الأعراض بسبب التنكُّس البقعي (AMD)، مؤديًا إلى الإصابة بالعمى بين المسنين. في الماضي، لم يكن هناك علاج فعَّال للتنكُّس البقعي. ولكن اليوم، ظهرت علاجات طبية جديدة يمكن أن تؤدي أحيانًا إلى الوقاية من فقدان الرؤية المرتبط بالتنكُّس البقعي أو الحد منه.

8. رؤية ليلية سيئة أو هالات حول الأضواء أو رؤية أقل حيوية للألوان

قد تعود التغيرات في الرؤية تلك إلى إعتام عدسة العين. يتدهور إعتام عدسة العين تدريجيًا بمرور الوقت ولا يعد حالة طبية طارئة. ومع ذلك، تستمر عدسة العين الطبيعية في الإعتام مع التقدم في العمر، وتستمر الرؤية في التدهور ما لم تخضع إلى جراحة إعتام عدسة العين التي تستبدل فيها عدستك المعتمة بعدسة مخصصة يتم تركيبها داخل العين (IOL). إذا انتظرت طويلاً حتى تُجري جراحة إعتام عدسة العين، فأنت تزيد من فرصة الإصابة بمضاعفات مثل الماء الزرقاء. وبالإضافة إلى ذلك، إذا تم تأجيل جراحة إعتام عدسة العين لفترة طويلة جدًا، فيمكن أن تتصلب العدسة الغائمة وتصبح أكثر صعوبة في إزالتها.

9. تشوُّش الرؤية والمناطق الرمادية في مجال رؤيتك

إذا كنت مصابًا بداء السُّكَّري، فقد تكون مشكلات الرؤية هذه بسبب اعتلال الشبكية السكري. يُعد فحص العيون أمرًا ضروريًا لمرضى السُّكَّري، ولا سيما إذا كانت أعمارهم تتجاوز الـ 60. فمن خلال تقييم الوضع الصحي للشبكية لديك، يمكن أن يقدم اختصاصيّ رعاية العيون معلومات قيمة لطبيبك العام حول التحكم في داء السُّكَّري وشدته.

10. عيون حمراء "خشنة،" متهيجة

هذه العلامات والأعراض هي الأكثر شيوعًا بسبب متلازمة جفاف العين. عادة ما يكون جفاف العين أكثر إزعاجًا من حالة تهدد الرؤية. ولكن يمكن أن تكون الأعراض شديدة، خصوصًا مع التقدم في العمر ويفرز جسدك كميات أقل من الدموع أو تتغير كيمياء الدموع لديك. استشر اختصاصيّ رعاية العيون الذي تتعامل معه للحصول على نصيحة حول العلاجات والتي قد تتضمن قطرات عين متوفرة بوصفة طبية أو غيرها من المتوفرة بدون وصفة طبية.

الوقاية من مشكلات العين المرتبطة بالعمر

تجنَّب مشكلات العين المرتبطة بالعين أفضل كثيرًا من محاولة تخفيف تأثيرها على رؤيتك بعد أن بدأت في الظهور.

يمكنك التقليل من خطر الإصابة بمشكلات العين الخطيرة مستقبلاً في حياتك من خلال الاحتفاظ بنمط حياة صحي والخضوع لفحوصات العين الروتينية. فيتامينات العين والتغذية السليمة تقلل أيضًا من خطر الإصابة بمشكلات عين محددة. [اطلع على المزيد حول نصائح للوقاية من فقدان الرؤية.]

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون