الصفحة الرئيسية الحالات الصحية

التهاب الملتحمة: الأسباب والأعراض

  1. الأسباب
  2. الأعراض
  3. العلاجات
صورة مقربة لامرأة مصابة بالتهاب الملتحمة (العين الوردية)

ما هو التهاب الملتحمة؟

إن التهاب الملتحمة عبارة عن التهاب في الغطاء الشفاف الرقيق الخاص بالجزء الأبيض من العين وداخل الجفون (الملتحمة).

قد يكون التهاب الملتحمة أمرًا مخيفًا عند السماع به، ولكن هذه المشكلة الشائعة التي تصيب العين عادةً ما يتم علاجها بسهولة. أضف إلى ذلك أنه يمكن تجنب التهاب الملتحمة باتخاذ بعض الاحتياطات. ولكن يوجد نوع واحد فقط من أنواع التهاب الملتحمة يمكن أن يتسبب في الإصابة بمشكلات خطيرة متعلقة بالرؤية في حال تُرك بدون علاج. احرص على زيارة اختصاصيّ رعاية العيون إذا كنت تشعر بالقلق حيال إصابتك بالتهاب الملتحمة.

فيمكن أن يُصاب أي شخص بالتهاب الملتحمة، ولكن العاملين في المكاتب وموظفي المتاجر وتلاميذ المرحلة قبل المدرسية وأطفال المدارس وطلاب الجامعات والمعلمين والعاملين في مجال رعاية الأطفال معرضين بشكلٍ خاص لخطر الإصابة بالأنواع المعدية من التهاب الملتحمة؛ لأنهم يعملون بالقرب مع الآخرين.

فيما يلي ما تحتاج معرفته عن التهاب الملتحمة:

ما أسباب التهاب الملتحمة؟

إن الأنواع الرئيسية من التهاب الملتحمة، وفقًا للسبب، هي:

  • التهاب الملتحمة الفيروسي. يحدث بسبب فيروس، مثل الزكام. هذا النوع من التهاب الملتحمة معدٍ للغاية، ولكنه في الغالب ما يزول من تلقاء نفسه في غضون عدة أيام بدون علاج طبي.

  • التهاب الملتحمة البكتيري. يحدث بسبب البكتيريا، ويمكن أن يسبب هذا النوع من التهاب الملتحمة في إصابة العين بضرر خطير في حاله تركه بدون علاج.

  • التهاب الملتحمة التحسسي. يحدث هذا النوع من التهاب المحتملة بسبب مهيجات العين، مثل اللقاح والأتربة ووبر الحيوانات بين الأشخاص المعرضين لذلك. يمكن أن يكون التهاب الملتحمة التحسسي موسميًا (اللقاح) أو التهابًا يظهر على مدار السنة (الأتربة ووبر الحيوانات).

أعراض التهاب الملتحمة

العرض الأساسي الذي يدل على التهاب الملتحمة هو أن تكون العين وردية اللون. أما الأعراض الأخرى من التهاب ملتحمة العين تعتمد على نوع التهاب الملتحمة:

  • أعراض التهاب الملتحمة الفيروسي تتضمن العيون الدامعة أو حكَّة العين أو الحساسية للضوء. قد تتأثر عين واحدة أو كلتا العينين. التهاب الملتحمة الفيروسي شديد العدوى، ويمكن أن ينتشر عن طريق الكحة والعطاس.

  • التهاب الملتحمة البكتيري تتضمن الأعراض خروج إفرازات من العين ذات قوام لزج بلون أصفر أو أخضر مائل للاصفرار في جانب العين. وفي بعض الأحيان يكون هذا الإفراز شديدًا مسببًا التصاق الجفنين ببعضهما عندما تستيقظ من النوم. قد تتأثر عين واحدة أو كلتا العينين. التهاب الملتحمة البكتيري شديد العدوى، وغالبًا ما يظهر بفعل التلامس المباشر للأيدي المصابة بالعدوى أو الأشياء التي لامست العين.

  • أعراض التهاب الملتحمة التحسسي تتضمن العيون الدامعة والشعور بالحرقان وحكَّة العين، وغالبًا ما تكون مصاحبة للشعور بالاختناق والرشح والحساسية للضوء. غالبًا ما يصيب التهاب الملتحمة التحسسي كلتا العينين، ولكن هذا النوع من التهاب الملتحمة ليس معديًا.

علاج التهاب الملتحمة

كما تتوقع، يعتمد علاج التهاب الملتحمة على نوع التهاب الملتحمة الذي تعاني منه:

  • علاج التهاب الملتحمة الفيروسي 

    في أغلب الحالات، يأخذ التهاب الملتحمة الفيروسي مجراه خلال عدة أيام ولا يحتاج إلى علاج طبي. إن وضع منشفة حمام وبرية باردة ورطبة على العين عدة مرات يوميًا يمكن أن يخفِّف من أعراض التهاب الملتحمة الفيروسي.

  • علاج التهاب الملتحمة البكتيري 

    عادةً ما يصف لك الممارس العام قطرة العين من المضاد الحيوي أو مرهمًا لعلاج التهاب الملتحمة البكتيري.

  • علاج التهاب الملتحمة التحسسي 

    يمكن أن تساعد أدوية الحساسية في الوقاية من التهاب الملتحمة التحسسي أو التقليل من نوباته.

ومن الصعب أن تعرف نوع التهاب الملتحمة الذي أصبت به عن طريق الأعراض وحدها (أو بعض الحالات الصحية الأخرى التي تصيب العين أو الحالات الصحية التي تُسبب ظهور الأعراض لديك).

تتضمن الحالات الصحية المرتبطة بالتهاب الملتحمة جفاف العيون. وبالإضافة إلى ذلك، قد يؤدي التهاب الملتحمة البكتيري أحيانًا إلى الإصابة بمشكلات خطيرة في العين، والتي من المحتمل أن تتسبب في فقدان الرؤية الدائم.

ولهذه الأسباب، في أي وقت تصاب عيونك بالاحمرار والتهيج، يجب عليك الاتصال باختصاصيّ رعاية العيون على الفور وتحديد موعد لفحص العيون.

إذا كنت ترتدي عدسات لاصقة وأصبحت عيونك حمراء ومتهيجة، فانزع العدسات اللاصقة واحرص على ارتداء نظاراتك فقط حتى يتمكن اختصاصيّ رعاية العيون من فحص عيونك.


9 نصائح للوقاية من التهاب الملتحمة

والآن، لقد عرفت الأساسيات المتعلقة بالتهاب الملتحمة والأشكال المختلفة لالتهاب الملتحمة، فما الذي يمكنك فعله لوقاية نفسك ووقاية أطفالك من الإصابة به؟

فيما يلي تسع احتياطات بسيطة يمكن اتخاذها للحد من خطر الإصابة بالتهاب الملتحمة بصورة كبيرة:

  1. لا تشارك الأشياء الشخصية على الإطلاق مثل منشفة الحمام الوبرية أو مناشف اليد أو المناديل.

  2. احرص على تغطية أنفك وفمك عند الكحة أو العطاس، وتجنَّب لمس عينيك أو فركهما.

  3. احرص على غسيل يديك باستمرار، ولا سيما عندما تقضي وقتًا في المدرسة أو غيرها من الأماكن العامة.

  4. احتفظ بمعقم الأيدي بالقرب منك واستخدمه باستمرار.

  5. احرص على تنظيف الأسطح بانتظام مثل أسطح العمل وأسطح الحمام ومقابض الصنابير والهواتف المشتركة باستخدام منظف مطهر.

  6. إذا عرفت أنك تعاني من الحساسية الموسمية، فاسأل طبيبك عما يمكنك فعله للحد من الأعراض قبل ظهورها.

  7. إذا كنت ترتدي عدسات لاصقة، اتبع تعليمات استشاري رعاية العيون فيما يتعلق بالعناية بالعدسات واستبدالها، واستخدم محاليل العدسات اللاصقة بصورة صحيحة أو فكِّر في بدء استخدام العدسات اللاصقة التي يمكن التخلص منها يوميًا.

  8. عند السباحة، احرص على ارتداء نظارات الوقاية لحماية نفسك من البكتيريا وغيرها من الجراثيم الموجودة في الماء، والتي يمكن أن تسبب الإصابة بالتهاب الملتحمة.

  9. قبل السباحة، انزع عدساتك اللاصقة لتجنب انحسار البكتيريا بين عينيك والعدسات.

Expandable

اغسل يديك دومًا، للحيلولة دون انتشار مرض العين الوردية الفيروسي.

بالرغم من هذه الاحتياطات، قد تظل أنت أو طفلك عرضة للإصابة بالتهاب الملتحمة.

إذا أُصيب طفلك بالمرض، فأخبر المعلم عن إصابته بالعدوى بحيث يتم اتخاذ المزيد من الخطوات لتعقيم الفصل أو الحضانة. بالإضافة إلى ذلك، احرص على إبقاء طفلك في المنزل حتى تمر المرحلة التي يكون فيها المرض معديًا.

وسيخبرك اختصاصيّ رعاية العيون عن الوقت الذي يمكن أن تتعامل فيه أنت أو طفلك مع الآخرين بدون خطر انتشار التهاب الملتحمة المعدي، وغالبًا بعد مرور ثلاثة إلى خمسة أيام من التشخيص.

إذا لم يُشف التهاب الملتحمة ونظرًا لأن احمرار العيون أو مظهرها الوردي قد يكون عرضًا يدل على وجود أنواع مختلفة من المشكلات التي تصيب العين (بعضها قد يكون خطيرًا جدًا) احرص على زيارة اختصاصيّ رعاية العيون.

Find Eye Doctor

حدد موعدًا للاختبار

ابحث عن طبيب عيون